الوقت المناسب لعملية الخصية المعلقة

-على-الوقت-المناسب-لعملية-الخصية-المعلقة-copy.jpg

ينبغي إجراء جراحات تصحيح العيوب الخلقية التي تُصيب الخصية في الوقت المناسب من أجل تفادي المضاعفات والحصول على نتائج جيدَّة للعملية، وذلك يأخذنا إلى سؤال مهم: ما هو الوقت المناسب لعملية الخصية المعلقة؟

قررنا -خلال هذا المقال- توضيح أهم ما يخص عملية إنزال الخصية المعلقة بما يشمل أسباب إجرائها، ونتائجها، والوقت المناسب لإجرائها، ذلك إلى جانب المضاعفات المترتبة على تأخير إجرائها.

الخصية المعلقة.. مشكلة تُثير القلق لدى الرجال

الخصية المُعلقة عيب خلقي يُصيب الرجال ويؤدي إلى عدم ظهور الخصيتين داخل كيس الصفن بعد الولادة.

فكما يتضح لنا من اسم المُشكلة، تظل الخصية مُعلقة داخل جسم الطفل، وتحديدًا في المنطقة الأربية أو تجويف البطن بدلًا من نزولها إلى كيس الصفن.

تؤثر الخصية المعلقة بالسلب على القدرة الإنجابية للرجل، فلقد خلق الله تعالى الخصيتين داخل كيس الصفن لكي تتوافر درجة الحرارة المناسبة لإنتاج الحيوانات المنوية والحفاظ على سلامتها.

عندما تكون الخصية مُعلقة داخل الجسم، تُصبح الظروف غير مُناسِبة لإنتاج الحيوانات المنوية، وهو ما يخفض القدرة الإنجابية لدى الرجل في المستقبل.

ما هي أسباب الإصابة بالخصية المعلقة؟

يُصاب الأطفال الذكور بالخصية المعلقة لواحدٍ من الأسباب الآتية:

  •  قِصَر الحبل المنوي الذي يمتد من المنطقة الإربية في جدار البطن ويتَّصِل بالخصيتين.
  • صغَر حجم كيس الصفن.
  • وجود عائق يمنع الخصية من إكمال مسار نزولها إلى كيس الصفن أثناء تكوين الجنين.

هل تحتاج الخصية المعُلقة دائمًا إلى علاج؟

قد تنزل الخصية المُعلقة إلى مكانها الطبيعي تلقائيًا في بعض الحالات خلال أول شهرين بعد الولادة.

أما إذا لم تنزل الخصيتين، فهناك حلَّان، ألا وهما:

  • استخدام بعض الأدوية الهرمونية التي تُحفز نزول الخصيتين إلى مكانهما الطبيعي في كيس الصفن.
  • خضوع الطفل لعملية جراحية من أجل إنزال الخصيتين وتثبيتهما في كيس الصفن.

تُرى هل خضوع الأطفال لعمليات جراحية خطوة آمنة؟ وما هو أفضل وقت لإجراء عملية علاج الخصية المعلقة؟ لنتعرف معًا على إجابات تلك التساؤلات خلال السطور التالية.

لمحة مختصرة عن عملية الخصية المعلقة

إنَّ عملية علاج الخصية المُعلقة من الجراحات الدقيقة، وتعتمد فكرتها على إنزال الخصية المُلعقة إلى مكانها الصحيح وتثبيتها في كيس الصفن.

الوقت المناسب لعملية الخصية المعلقة

عندما يولد الطفل الذكر بخصية مُعلقة، ينتظر الطبيب لمدة شهرين لكي يرى ما إذا كانت الخصية سوف تنزل تلقائيًا أم لا.

في حال مرور شهرين من عمر المولود ولم تنزل خصيته إلى مكانها الطبيعي، ينتظر الطبيب إلى حين بلوغ الطفل حوالي ستة أشهر إلى سنة لكي يُجري له عملية علاج الخصية المُعلقة وتعود الأمور لطبيعتها دون مشكلات.

الآثار المترتبة على تأجيل عملية الخصية المعلقة

إنَّ تأخير إجراء عملية الخصية المعلقة للطفل يؤدي إلى إصابته بالعقم في المستقبل بسبب عدم توافر الظروف الملائمة لإنتاج الحيوانات المنوية.

كما أنَّ بقاء نسيج الخصية داخل الجسم يزيد من احتمالات تحوُّل خلايا ذلك النسيج إلى خلايا خبيثة غير طبيعية (أورام سرطانية).

سعر عملية علاج الخصية المعلقة في مصر

تتفاوت تكلفة عملية الخصية المعلقة فى مصر بحَسَب عوامل عديدة، مثل:

  • كفاءة طبيب الذكورة والعقم ومقدار خبرته في مجال تخصصه.
  • مستوى الخدمات الطبية والتجهيزات في المستشفى الذي يتعامل معه الطبيب لإجراء الجراحات.
  • مدى خبرة الفريق الطبي المعاون لأفضل دكتور امراض ذكورة بالجيزة ، مثل: استشاري التخدير، وفريق التمريض الموجود في المستشفى.
  • وجود المتابعة الطبية الدقيقة بعد الخضوع إلى العملية.

يُمكنكَ الاستفسار عن سعر العملية وكل المعلومات التي تخصها عن طريق التواصل المباشر معنا.


اتصل الان لحجز موعد

اترك تعليق

لن يظهر بريدك الإلكتروني من فضلك أملئ البيانات المطلوبة




دكتور حامد عبدالله


أستاذ الجلدية والتناسلية والعقم،
كلية الطب – جامعة القاهرة.

– 28 شارع مراد – الجيزة – مصر
– 71 ش عثمان بن عفان – ميدان سفير




الإشتراك


اشترك في نشرتنا الطبية لتلقي آخر المقالات التي ينشرها دكتور حامد عبدالله.



    جميع الحقوق محفوظة (دكتور حامد عبد الله) تصميم و تطوير Be Digital Agency